الفضائل الجلية في الأوراد اليومية الفضائل الجلية في الأوراد اليومية - خليفة الراقي : دليلك الشامل في الرقية الشرعية وكل ما يتعلق بالأمراض الروحية
20442086948864409843754590035367871293299246804253953244122454912125270055259300902110861047257549180007542485858724524240084948649178791555

الاثنين، 19 يونيو 2017

الفضائل الجلية في الأوراد اليومية

الورد اليومي

الحمد لله الذي زين بالذكر ألسنة الذاكرين، كما زين بالنور أبصار الناظرين، أحمده حمدا كثيرا طيبا مباركا فيه كما يحب ربنا ويرضى، حمدا يجلب نعمه، ويدفع نقمه، ويكافئ مزيد فضله، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، ما طابت الدنيا إلا بذكره ، ولا طابت الآخرة إلا بعفوه، ولا طابت الجنة إلا برؤيته، وأشهد أن سيدنا محمدا عبد الله ورسوله، وصفيه من خلقه وخليله، القائل:« عليك بذكر الله وتلاوة القرآن، فإنه روحك في السماء وذكر  لك في الأرض » فاللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

أما بعد:
 لا يخفى على عاقل منا أن للذكر فضائل وفوائد للروح والبدن, فهو يقرب العبد من ربه ويطهر القلوب من امراض الدنيا و الدين فلا ريب أن القلب يصدأ كما يصدأ النحاس والفضة وغيرهما، وجلاؤه بالذكر، فإنه يجلوه حتى يدعه كالمرآة البيضاء. فإذا ترك الذكر صدئ، فإذا ذكره جلاه.
 كما قال أبو الدرداء رضي الله تعالى عنه: لكل شيء جلاء، وإن جلاء القلوب ذكر الله عز وجل.

عن معاذ بن جبل قال: قال رسول الله : { ألا أخبركم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم، وأرفعها في درجاتكم، وخير لكم من إنفاق الذهب والفضة، ومن أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم، ويضربوا أعناقكم } قالوا: بلى يا رسول الله. قال: { ذكر الله عز وجل } [رواه أحمد].

وفي صحيح البخاري عن أبي موسى، عن النبي قال: { مثل الذي يذكر ربه، والذي لايذكر ربه مثل الحي والميت }.

فقد اخترنا لكن باقة من أهم الأذكار المسنونة عن المصطفى الحبيب صلى الله عليه و سلم حتى تكون بمثابة ورد يومي لتعجيل الشفاء و للتقرب من رب الأرض و السماء.
والذكر سيزيد عدده بالتدريج .
*في الأسبوع الأول :
 - لا اله الا الله وحده لا شريك له, له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير 100 مرة بعد الصبح والعصر.
- الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم 100 مرة يوميا.
-الاستغفار 100 مرة يوميا.
-سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم كل يوم 100 مرة.
-سبحان الله والحمد لله ولا اله الا الله والله أكبر كل يوم 100 مرة.
- لا حول ولا قوة الا بالله كل يوم 100 مرة.
 - حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم كل يوم 100 مرة.

*ثم في الأسبوع الثاني نزيد العدد الى 200 لكل نوع من الأذكار المشار اليها أعلاه .
*الأسبوع الثالث 500 من كل واحدة.
*الأسبوع الرابع 1000 من كل واحدة.
ثم نعيد الكرة من جديد بعد إنتهاء الشهر.

سترون عجبا من تفريج الكربات و انشراح الصدور و تيسيير الأمور و شفاء الأجساد.

ولكم ان تستعملو السباحة الإلكترونية المشار إليها في الصورة فقد اجازها العلماء وهي جميلة و تساعدك في إحصاء الذكر و قد تذكرك في وردك اليومي كلما رأيتها . فالشيطان ينسي العبد الذكر لأنه من أحب الأعمال الى الله.

ويجب أن يكون إقبالك على الله بالذكر لا طلباً للشفاء فحسب؛ بل امتثالاً لأمره ورغبة في جنته ورهبة من ناره، وما تغني الدنيا بحذافيرها عن صاحبها إن أضاع الدين.

شفاكم الله و عافاكم.

خليفة الراقي !